• د. رؤى الطويلي

ماهي خطة الولادة الطبيعية؟

تاريخ التحديث: 24 أكتوبر 2018

خطة الولادة هي سجل تدوِّنُ فيه الأم الحامل رغباتها أثناء المخاض والولادة، وذلك بعد مشورة الطبيب، أو القابلة المتابعة لحالتها، وتحديد الأنسب لوضعها.


من شأن الخطّة أن تحفّز الأم نفسِيًّا لكلِّ ما يمكن حدوثه خلال الولادة، كما أنها تساعد الطبيب أو القابلة على معرفة ما ترغب فيه الأم، ويجب أن تكون الأم متفائلة وواقعية فيما يخص خطتها للولادة الطبيعية، وتضع في حسبانها أنّه قد تحدث ظروف طارئة أثناء الولادة، ممّا يتطلب التدخّلات الطبيّة، مثل العمليّة القيصرية، وعليها أن تعلمَ أيضًا أنّ الفريق الطبيّ سيكون حريصًا على الالتزام بخطة الولادة قدر الإمكان.


متي يجب كتابة خطة الولادة؟

يجب على الأم قبل أن تقرأ وتبحث كتابة خطة الولادة، وعليها أنْ تقوم بزيارة المستشفى التي ترغب في الولادة فيها، وتتحدّث مع الطبيب أو القابلة، وذلك خلال الشهور التسعة للحمل، ويمكنها البدء في كتابة الخطة قبل الولادة بأربعة أسابيع.


ما الذي يجب تدوينه في خطة الولادة؟

• اسم الشخص المرافق.

• وضعيات المخاض والولادة.

• السماح للأم بالحركة، والشرب، وأكل وجبة خفيفة لإعطائها الطاقة وقت المخاض والولادة.

• المسكنات.

• إمكانية تفادي حدوث قص العجان.

• التأخّر في قصّ الحبل السريّ.

• رضاعة طفلها.

التلامس الجسدي المباشر مع المولود بعد الولادة.


لا يمكن تحديد خطّة الولادة ومجرياتها بالضبط، فقد تسير الولادة بطريقة مختلفة عمّا خُطِّطَ له، لذلك يعدّ تبليغ الطبيب أو القابلة برغبات الأمّ قبل أن تبدأ أمرًا ضروريًّا لوضع كلّ ذلك في عين الاعتبار.